التأسيس للمسيح الدجال (أعور الدجال) Antichrist – فادي صالح

التأسيس للمسيح الدجال (أعور الدجال) Antichrist

بعد طرح اللمحة السريعة السابقة في موضوع : استيقظ … المفتاح المفقود .. اصبح بين يديك ..، أقدم اليكم الحلقة الثانية في هذه السلسة …
واتمنى مساعدتي في نشرها بالطرق الممكنة مع ذكر المصدر.التأسيس للمسيح الدجال (أعور الدجال) Antichrist

بعد عشرين سنة من سقوط القدس، استولى على قبة الصخرة مجموعة الرهبان المحاربين أطلقو ا على أنفسهم اسم فرسان هيكل سليمان أو باختصار (فرسان_الهيكل)
صورة

وفي القدس أخذ الهيكليون يحيدون اكثر فأكثر من تعاليم المسيحية فتعلموا فنون الكبالا السرية او ما يعرف باسم (سحر الكابالا) وهو سحر الارقام اليهودي وهو مذهب يهودي متشدد في تفسير الكتاب المقدس عندهم .. يقوم على افتراض أن لكل كلمة ولكل حرف فيه له معنى خفيا .. ونشأ المذهب في القرن السابع واستمر حتى القرن الثامن عشر الميلادي .. وهو محاولة ترمى إلى إدخال روح مستحدثة في اليهودية.
http://fadisaleh.files.wordpress.com/2013/04/knighttemplars.jpg?w=620
تعلم اليهود هذا الفن من وثنيي مصر القديمة أثناء عهود استعباد فرعون لهم، ونقلوهاالى بابل وطوروها في زمن نبوخذنصر

صورة

صورة

وفي عام 1307 م ألقى فيليب ملك فرنسا القبض عليهم بتهمة نقضان المسيح والشذوذ الجنسي وعبادة الأوثان والسحر، ولكن هذا لم يكن ليضع حذاً لهم. حيث ما ابتدئ في بابل ومصر القديمة لا يزال يعمل به حتى هذا اليوم

لنسمع ما يقوله جورج بوش الاب في هذا الفيديو :

-5422801852301078307

“إن الذي على المحك.. أكثر من بلد صغير واحد
إنها فكرة كبيرة ..
..نظام عالمي جديد”

اذاً هم يمارسون الكابلا طوال هذه القرون (سنتحدث عن براهين اخرى لاحقاً)
من ظلالهم هندسوا لكل الحروب الرئيسية والثورات والأزمات الإقتصادية
إنهم يتحكمون في كل ما تقرأه وكل ما تستمع له وكل ما تشاهده
وقد نجحوا في تلقين جماهير كاملة لطريقة تفكيرهم، وتغلغلوا الى مناصب سلطوية حساسة، وقد كونوا وهم في ظلالهم نظام سياسي جديد ونظام إقتصادي جديد..
والذي هو أكثرهم شراً.. نظام ديني جديد
صورة

صورة

إن علامات الأسس التي يضعونها للهيمنة العالمية وظهور المسيح الدجال في كل مكان من حولك

قبل ان اطرح الدلائل اريد ان اطرح سؤالاً واحداً :
ما هي افضل طريقة للسيطرة على العالم ؟؟

الجواب هو : التحكم بالعقول !!!!!!!

صورة
ويقول احد النقاد الأميركيين :

اقتباس:
” أعتقد أنكم تعرفون أني لا أشعر تجاه تلك الحرب
بذات الطريقة التي أملوا علينا ما يريدونا أن نشعر تجاه تلك الحربذات الطريقة التي أُمرنا ووُجهنا من قبل حكومة الولايات المتحدة
لنشعر تجاه تلك الحربأترون، يجب أن أقول لكم..ـ
إن عقلي لا يعمل بتلك الطريقة..لدي هذا الشيء الأبله الذي أمارسه:
أطلق عله مسمى “التفكير”وأنا لست أمريكياً صالحاً جداً
لأنني أحب أن أكوّن رأياً خاصاً بيولا أتدحرج جانباً بكل بساطة عندما أؤمر بذلك

من المحزن القول أن أغلب الأميركان يتدحرجون جانباً <طق> بمجرد إصدار الأمر..ـ

أما أنا فلست هكذا..ـ
فأنا أعيش بموجب قواعد محددة

قاعدتي الأولى:
لا أصدق أي شيء تقوله الحكومة لي… لا شيء… صفر”

إحدى أحزن الأشياء حول التاريخ، هو أن الكثير من الأحداث تكرر نفسها، والكلمات التالية ذكرت عام 1991 م،
وبإمكان المرء أن يقسم بأن هذا الناقد كان يتحدث عن مجرياتنا الحالية
“وأنا لا أحمل الصحافة والإعلام على محمل الجد في هذا البلد..
والذين لم يكونوا أثناء حرب الخليج الثانية سوى موظفين لدى
وزارة الدفاع الأمريكي دون مقابل مدفوع
والذين في أغلب الحالات.. في أغلب الحالات يتصرفون كأنهم وكالة علاقات عامة غير رسمية لحكومة الولايات المتحدةلذا فأنا لا أستمع لكلامهم
ولا أؤمن ببلدي حق الإيمان
ويجب أن أقول لكم أيها الناس..ـ
إني لا انفعل كثيراً حول الشرائط الإحتفالية الصفراء والأعلام الأميركية

والآن لموازنة الأمور ، اود أن اتكلم عن بعض الأمور التي نجتمع عليها
أمور تشير الى نقاط تشابهما عوضا عن نقاط اختلافنا، لأن كل ما تسمعون حوله في هذا البلد هو نقاط الإختلاف
هذا هو كل ما يتحدث عنه الإعلام والسياسيون..ـ
الأشياء الني تمزقنا
الأشياء التي تجعلنا مختلفين عن بعضنا البعض
وهكذا تعمل الطبقة الحاكمة في أي مجتمع
يحاولون أن يفرقوا بقية الشعب
يبقون الطبقات الوسطى والمعدومة في عراك دائم
ليتمكنوا هم.. “الأغنياء” الإستئثار بكل الأموال اللعينة
وصدف لهذه الطريقة البسيطة أن تعمل بنجاح
تعلمون..ـ
سيركزون على أي شيء يجعلكم تتفرقون
،العرق، الدين، الخلفية الإثنية والقومية، الوظائف
المدخول المالي، التعليم، المستوى الإجتماعي، التوجه الجنسي
أي شيء ليبقونا نتصادم مع بعضنا حتى يمكنهم أن يستمروا بالتوجه للبنك
أتعرفون كيف أصف الطبقات الإقتصادية والإجتماعية في هذا البلد
الطبقة العليا تحتفظ بكل الأموال… ولاتدفع أي من الضرائب
الطبقات الوسطى تدفع كل الضرائب… وتنحمل كل أعباء العمل
الطبقة الفقيرة وجدت فقط ليعتبر بها من لا يعتبر من الطبقة الوسطى
ليبقوهم مواضبين على تلك الوظائف..
عادة ما إختبأ رجال السياسة وراء ثلاثة أشياء: ـ
العلم، والكتاب المقدس، والأطفال
لن نترك أي طفل خلفنا… لن نترك أي طفل خلفنا
(في التعليم والصحة)
أحقاً ذلك، لأنكم قبل فترة ليست بالطويلة تحدثتم عن إعطاء الأطفال فرصة الإهتمام المبكر
(في التعليم والصحة)
الإهتمام المبكر… تركهم في الخلف
لدينا هنا من يخطو خطوات لعينة للوراء
ولكن هنالك سبب.. هنالك سبب
هنالك سبب لهذا
هنالك سبب كون التعليم فاشل
وهو نفس السبب الذي يمنع نظام التعليم من التحسن إطلاقاً، إطلاقاً، إطلاقاً،
لن تنحى الأمور للأحسن لا تأملوا لذلك، وكونوا سعداء بما لديكم الآن
لأن ملاك هذه البلد لا يريدون لكم ذلك
أنا أتكلم عن الملاك الحقيقيين لهذا البلد
الكبار الحقيقـ… الأغنياء..الـ..ـ
الملاك الحقيقيين..ـ
مصالح الشركات الضخمة والعملاقة التي تتحكم بكل شيء
وتقوم باتخاذ كل القرارات المهمة
انسوا امر السياسيين، فلا علاقة لهم بشيء
وُجد السياسيون لإقناعكم أن لديكم حرية الإختيار
بينما لا تملكون ذلك
ليس لديكم أي إختيار
لديكم ملاك.. فهم يملكونكم
هم يملكون كل شيء
هم يملكون كل الأراضي المهمة
وهم يملكون ويسيطرون على الشركات العملاقة
ومنذ مدة طويلة اشتروا ودفعوا لمجلس الشيوخ والكونغرس وحكومات الولايات وبلديات المدن
ووضعوا القضاة في جيوبهم الخلفية، وتملكوا كل وسائل الإعلام الكبرى
لذا فهم يتحكمون تقريباً بكل الأخبار والمعلومات التي تصلكم
لذا فهم يطبقون عليكم من خصيكم
وهم ينفقون المليارات من الدورات سنويا على اللوبيات ليحصلوا على مرادهم
ولكننا نعرف ما يريدون
يريدون المزيد لأنفسهم وأقل لكل ما سواهم
لكن فلأقل لكم ما لا يريدونه
هم لا يريدون شعباً به مواطنين عندهم ملكة الفكر التحليلي النقدي
هم لا يريدون شعباً متعلماً مطلعاً
قادراً على التفكير التحليلي النقدي

فهذا لا يساعدهم أبداً، هذا مضاد لمصالحهم

إنهم لا يريدون شعباً بلغ مستوى من الذكاء ليجلس على طاولة المطبخ ويفكر كم
أذلهم هذا النظام الذي لفظهم قبل 30 سنة لعينة من الآن
لا يريدون ذلك.. وهل تعلمون ما يريدون؟
إنهم يريدون عمالة مطيعة.. عمالة مطيعة
أناس لايملكون من العقل الا ما يمكنهم من تشغيل المعدات والقيام وبالواجبات المكتبية
ولا يملكون سوى بلادة الفكر التي تخضعهم لقبول أوضاع وظيفية أسوأ و أجور أقل
و ساعات أطول وبدلات أردى وحرمان من الساعات المضافة
أضف الى ذلك الرصيد التقاعدي الذي يتلاشي حالما تذهب لحصيله
والآن هاهم يسعون وراء أموال الضمان الإجتماعي
هم يسعون وراء رواتب التقاعد اللعينة المخصصة لكم
يريدون استرجاعها
ليتمكنوا من أن يهبوها الى اصدقائهم المجرمين في وول ستريت
وهل تعلمون بشيء؟
سيحصلون على ذلك كله إن عاجلاً أم آجلاً، لأنهم يملكون هذا المكان اللعين
إنه ناد كبير.. لكنكم لستم مشتركين به
أنتم وأنا لسنا بمشتركين في النادي الكبير”
ان هذا الناقد هو الممثل الكوميدي الامريكي والرجل عظيم : جورج كارلن George carlin

صورة

إن أعظم أشكال الهيمنة.. هي عندما تعتقد أنك حر، في حين أن هناك من يتلاعب بك بشكل جذري ويملي عليك الأوامر
إن إحدى اشكال الدكتاتورية هي أن تكون في زنزانة ويمكنك أن ترى القضبان أمامك وتمسك بها
أما الشكل الآخر فهي الجلوس في هذه الزنزانة ولكنك لا ترى القضبان فتعتقد أنك حر طليق

إن ما يعاني منه الجنس البشري هو التنويم المغناطيسي الجماعي
و أعظم منوم مغناطيسي على وجه الأرض هو عبارة عن صندوق في زاوية الغرفة
وهو يملي علينا بإستمرار ما يجب أن نؤمن به على أنه حقيقة واقعة

التلفاز
صورة

تاريخياً، فإن التلاعب والتحكم بالرأي العام هي السلاح الرئيس للماسونيين الأحرار للسيطرة على البلدان والدول
وعند تمكنهم من السيطرة عل الحكام والسياسيين في بلد ما، فإن القوانين والبنى السياسية تتغير بما يتوافق مع أجندتهم السياسية

ولكن، بما أن تقييد الأبدان لا تعني بالضرورة تقييد العقول فإن الماسونيين الأحرار يدركون تماماً أن خططهم نحو حكومة عالمية معلقة تماما على إخضاع الجماهير لأجندتهم
وبذلك يقضون على المقاومة ضد قضيتهم

وإن الأسلحة المستخدمة ضدكم هي في بيوتكم، ترفه عنكم وترفه عن أطفالكم وببطء شديد تلقنكم دون أن تشعروا حتى بذلك

“الهيمنة الإعلامية: الإنجازات المذهلة للإعلام”

https://i1.wp.com/beforeitsnews.com/contributor/upload/2571/images/911-attack.gif?w=620

خبر عاجل: طائرتان تصطدمان ببرجي التجارة العالمية”

صورة

صورة

صورة

صورة

صورة

صورة

صورة

%d مدونون معجبون بهذه: